مديونة: هدم إسطبل في مِلكية والد مستشار جماعي بسيدي حجاج

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 27 فبراير 2016 - 6:49 صباحًا
مديونة: هدم إسطبل في مِلكية والد  مستشار جماعي بسيدي حجاج

أقدمت سلطات جماعة سيدي حجاج واد حصار بتراب عمالة إقليم مديونة ٬على هدم إسطبل صبيحة يوم الجمعة 26 فبراير الجاري بدوار” الرواجعة” تعود ملكيته لأب مستشار جماعي بنفس المنطقة .

وتُفيد مصادرنا من عين المكان ٬على أن محضر المخالفة حرر من طرف المصلحة التقنية للجماعة ٬وأعطيت تعليمات بعد دلك من جهات مختلفة لهدم ما اعتبروه مخالفة تستدعي الهدم والإزالة . المعني بالأمر و في تصريح له،أوضح أن كل ما فعله هو تبديل السقف القصديري لإسطبله٬ بعد أن امتلأ القديم بالثقوب وأصابه الصدأ٬ و البناية فهي قديمة . أما ابنه المستشار الجماعي عبد الجبار الراجعي فقد اعتبر هذه العملية انتقامية ٬وانتقائية .

انتقامية لأنها جاءت كرد فعل من الرئيس وأتباعه بعد خرجته الإعلامية الأخيرة التي تحدت فيها عن استفحال البناء العشوائي في عهده ٬بعد منحه لرخص الإصلاح وغيرها ٬ اسْتُغلت في استنبات بعض البنايات العشوائية ضدا في القانون ٬والتوجهات الملكية المحرمة له ٬ وانتقائية لأنها لم تشمل جميع المخالفات المستنبتة بتراب الجماعة ٬دون أن تطالها معاول الهدم٬ ﻷن الرئيس هو من يوفر لأصحابها الحماية ٬والدليل على دلك- حسب الراجعي دائما- هو محاربته للجنة اليقظة المكلفة بمحاربة البناء العشوائي .حتى لاتصل إلى “لوبيات” معروفة مرتبطة بملف خروقات البناء العشوائي في العهد السابق٬ مازالت تقوم بخرق قانون التعمير٬ وجولة واحدة في المنطقة كافية للوقوف على حجم الكارثة العمرانية٬ التي قضت على أجود الأراضي الفلاحية .

واختتم مداخلته بقوله.. على أن لديه ملفا يحتوي على العديد من الخروقات للرئيس الحالي٬ سيضعه بأيدي وزارة الداخلية والفصيل القضائي للدرك الملكي٬ والفرقة الوطنية٬ومختلف المصالح المعنية بهدف إخراج لجنة للتفتيش وتقصي الحقائق لتقف بعينها على أماكن الاستنبات٬والقبح العمراني .

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة radiocasa _ راديوكازا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.