متوسط صرف العملات العربية بعد التحرير الجزئي للدرهم

فيما يلي أسعار الصرف الخاصة بتحويلات العملات العربية، ليوم الإثنين 15 يناير 2018 ، بعد دخول المغرب العمل بنظام الصرف المرن.

وحسب بنك المغرب، فيما يلي متوسط صرف العملات العربية:

1 ريال سعودي 2.458

1 دينار كويتي 30.656
1 درهم اماراتي 2.5097
1 ريال قطري 2.5315
1 دينار بحريني 24.452
10 دينار جزائري 0.8004
1 دينار تونسي 3.778
1 دينار ليبي 7.3348
100 أوقية موريتانية 26.037
1 ريال عماني 23.944
1 دينار أردني 12.993
100 فرنك أفريقي 1.6374
1 جنيه مصري 0.5202
وتضرر الجنيه المصري، منذ دخول مصر في نظام الصرف الجديد، بتحرير مطلق للجنيه، الذي انخفض بسرعة كبيرة حتى وصل إلى الضعف.
وناقش المغرب، مسألة التحول إلى تحرير الدرهم قبل سنة، لتتأجل الفكرة إلى مطلع يناير، الذي يعتبر توقيتا مناسبا لأخذ هذا التحرك حسب بنك المغرب.
وحدد بنك المغرب، سعر صرف الدرهم داخل نطاق تقلب نسبته +2,5 بالمائة -2,5 بالمائة، عوض +0,3 بالمائة -0,3 بالمائة، أي أن التحرير جزئي ويخضع لضوابط محددة.
وقالت وزارة الاقتصاد والمالية المغربية، إن إصلاح نظام سعر الصرف يهدف إلى تقوية مناعة الاقتصاد المغربي في مواجهة الصدمات الخارجية ودعم تنافسيته والمساهمة في الرفع من مستوى النمو، مضيفة أنه سيمكن أيضا من مواكبة التحولات الهيكلية التي عرفها الاقتصاد المغربي خلال السنوات الأخيرة، خاصة في ما يتعلق بتنويع مصادر نموه وانفتاحه واندماجه في الاقتصاد العالمي.
About محمد العزري 1186 Articles
محمد العزري صحفي و كاتب مغربي خريج المعهد العالي للصحافة و الاعلام ،حاصل على الاجازة في القانون الخاص سنة ٢٠٠٩ حصل على الاجازة في الصحافة من المعهد المذكور سنة ٢٠١٠ خلال سنة ٢٠١٣ حصل على الماستر في الصحافة و الاعلام اشتغل كصحفي بجريدة الاتحاد الاشتراكي منذ ٢٠٠٨ الى حدود سنة ٢٠١١ له مجموعة من المقالات بالعديد من الجرائد الورقية و الالكترونية أسس جريدة أسبوعية سنة ٢٠١٢ فاشتغل كمدير مسؤول بها و رئيس للتحرير،غير أن التجربة لم تعمر طويلا٠ خلال سنة ٢٠١٣ أسس بمعية بعض الصحفيين الشباب جريدة أسبوعية جهوية "كازا بلانكا الآن" وعمل كمدير للتحرير بها الى يومنا هذا _كما أسس أول اذاعة الكترونية بجهة الدارالبيضاء "راديوكازا" عمل مدير و رئيسا للتحرير بها،حيث أتبتث هذه التجربة الدور الهام للاعلام الالكتروني خاصة في شقه المسموع،اذ من المنتظر أن تصنع لنفسها مكانا هاما لدى عموم المغاربة بخصوص المشهد الصحفي و الاعلامي٠

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*